رئيس التحرير/ عرفه الدالي
Booking.com

مدير منتخب الشباب لكرة اليد: نسعى لرفع اسم مصر عاليًا ببطولة كأس العالم بالجزائر

img
أ ش أ
أكد وائل عبدالعاطي، المدير الفني للمنتخب المصري لكرة اليد للشباب، الذي يشارك في بطولة كأس العالم المقرر إقامتها في الجزائر خلال الفترة من 18 إلى 30 يوليو الجاري، استعداد لاعبي المنتخب لخوض غمار البطولة بروح قتالية ومعنويات مرتفعة، مشددًا على أن بعثة المنتخب بكامل أفرادها تسعى لتحقيق مركز متميز من أجل رفع اسم مصر عاليًا في مثل تلك المحافل الرياضية الدولية.
وقال "عبدالعاطي"، اليوم الأحد: إن "منتخب الشباب جاهز لخوض هذه البطولة الدولية المهمة، والتي يستهلها أمام نظيره الفرنسي بعد غد الثلاثاء .. ونحترم منتخب فرنسا ولا ينبغي التقليل منه كما لا ينبغي الإفراط بالثقة في مثل تلك المواجهات الحاسمة، وهو ما يعزز لدينا الاحترام لمنافسنا دون الاستهانة أيضا بنجومية لاعبينا ورغبتهم الكبيرة في تحقيق الفوز".
وأضاف: "يضم منتخب اليد للشباب بين لاعبيه عناصر جيدة ومتميزة ونملك الدافع لتقديم الأفضل .. ونحترم منافسينا ولا نستهين بنجومية لاعبينا هكذا علمتنا المنافسات الرياضية احترام المنافسين واللعب القوي لأجل الفوز وثقتي كبيرة بالله، ثم بنجومنا الأبطال بتحقيق الفوز، ومواصلة المشوار لأن اللاعبين لديهم رغبة عارمة لتقديم شيء جيد لبلدهم مصر".
وأعرب المدير الفني للمنتخب المصري لكرة اليد للشباب عن أمله في أن يحقق المنتخب نتيجة تليق باسم مصر، مؤكدًا في الوقت نفسه استعداد اللاعبين فنيا وبدنيا ونفسيا.
وحول استعداد المنتخب المصري لمباراة فرنسا وهي الأولى التي يستهلها المنتخب، قال عبدالعاطي: "المنتخب يلعب أمام بطل العالم منتخب فرنسا هو بطل العالم ويضم أفضل اللاعبين الذين يشاركون في أندية القمة بالنسبة للدوري الأوروبي .. أنا احترم الخصم الذي أمامي .. اللاعبون أيضًا يعرفون ويملكون خريطة لخصمهم وهو ما يسهل مهمتي كمدير فني وأطالب اللاعبين بالتركيز وتنفيذ المطلوب منهم بالضبط سواء دفاعيا أو هجوميا".
وفيما يتعلق بتقييمه للمجموعة التي يقع ضمنها المنتخب المصري، وصف وائل عبدالعاطي تلك المجموعة بأنها "صعبة فعلا" لأن المنتخب يلعب أمام أول وثاني وخامس وسابع العالم، مضيفًا: "أعتقد أن من يجتاز هذه المجموعة سيحقق مركزا متميزا فيما بعد".
وتابع المدير الفني قائلًا: "أنا راض عن أداء اللاعبين ومستواهم لأنهم ينفذون كل ما يطلب منهم بدقة وربما أكثر لا يبخلون بجهد أو عرق يريدون أن يقدموا شيئا لمصر".
كانت بعثة المنتخب المصري لكرة اليد للشباب وصلت، يوم الخميس الماضي، إلى الجزائر، للمشاركة في بطولة كأس العالم المقرر إقامتها هناك خلال الفترة من 18 إلى 30 يوليو الجاري، بينما اكتفى المنتخب بمعسكر مغلق في القاهرة خاض خلاله مباراتين وديتين مع منتخب الناشئين، إضافة إلى التدريب على فترتين يوميا على صالتي اتحاد الشرطة ومدينة نصر.
وأسفرت القرعة عن وقوع المنتخب في المجموعة الثانية بالمونديال التي تضم أيضا منتخبات فرنسا والدنمارك وسلوفينيا والسويد وقطر، ويفتتح منتخب الفراعنة مبارياته في البطولة بمواجهة فرنسا حامل اللقب، وستكون المباراة الأخيرة في دور المجموعات أمام المنتخب القطري.
وتضم المجموعة الأولى منتخبات: ألمانيا والنرويج وجزر الفارو والمجر وكوريا الشمالية وتشيلي، فيما تضم المجموعة الثانية منتخبات: مصر وفرنسا والدنمارك وقطر وسلوفينيا والسويد، وتضم المجموعة الثالثة منتخبات: إسبانيا وتونس ومقدونيا والبرازيل وبلغاريا وروسيا، بينما تضم المجموعة الرابعة منتخبات: كرواتيا وآيسلندا والجزائر والسعودية والأرجنتين والمغرب.
ويرأس بعثة المنتخب المصري عضو مجلس إدارة اتحاد كرة اليد مصطفى شوقي، ويضم الجهاز الفني وائل عبدالعاطي مديرا فنيا، ومحمد عبدالله مدربا، ومحمد عبدالمنعم مديرا إداريا، وأحمد أكرم أخصائي العلاج الطبيعي، وتضم قائمة اللاعبين: في حراسة المرمى الثلاثي محمد عصام ومحمد صبحي وأحمد عبدالعزيز، واللاعبين أحمد هشام ومحمد عصام عبدالغني وعبدالرحمن على ومهاب جمال ونورالدين عادل وعمر بلال ويوسف خالد وشادي محمود وعبدالحميد السيد ويحيى خالد وعبدالرحمن أحمد ومؤمن على وهادي سليمان.

تعليقات الفيس بوك

ضع تعليق باستخدام حساب الفيس بوك
Booking.com